Header Ads

حادثة مشابهة لفيروس كورونا!! حدثت في لعبة World of Warcraft

لعبة World of Warcraft


السلام عليكم و الصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين، مرحباً بكم في موضوع جديد على مدونتكم gamer-tech، و اليوم سنقدم لكم مقالة استثائية عن لعبة لعبة World of Warcraft

جميع العالم سمع بفيروس كورونا، و في العديد من الدول قد اتخذت الاجرائات الاحتياطية اللازمة، فتخيل معي حادثة مشابهة لفيروس كورونا قد حدثت في لعبة متعددة اللاعبين عبر الإنترنت، و كان ذلك في عام 2005 في لعبة لعبة World of Warcraft حيث هذه اللعبة لها شهرة واسعة، و اللعبة من تطوير من شركة blizzard  اللعبة عبارة عن عالم واسع عبر الإنترنت، حيث تمتلك شخصية و لكل شخصية لها حيوان مساعد و شخصيتك لها مستويات و قدرات و حيوانك ايضاً، و اشياء اخرى معقدة يعني باختصار تعد واحدة من العاب MMORPG (لعبة تقمص الأدوار كثيفة اللاعبين على الإنترنت المهم في احدى المرات لقد اضاف المطورون منطقة جديد، فقد تجمع اقوى اللاعبين لاستكشافها فعندها واجهوا زعيم من زعماء الشر الذي ينوي للقضاء على البشرية، فقد واجهوه اللاعبين و قاموا بالقضاء عليه، لكن قد اضافة المطورون قدرة للوحش على نقل مرض لك و لحيوانك المساعد، اللاعبين لم يبالوا بذلك لأن قدرتهم و مستوياتهم تسمح لهم بالشفاء، اكثر من تأثير المرض، لكن هذا المرض ينتقل بين اللاعبين و حيواناتهم، فعندما رجع اللاعيبون إلى سوق المدينة، حيث يوجد مدن و اسواق في اللعبة، فانتقلت العدوى إلى اللاعبين البقية، فاللاعبين الذين لم يؤثر فيهم الوباء، هؤلاء عبارة عن محاكاة للاشخاص الذي لديهم مناعة قوية، و لكنهم ينقلون المرض، و اللاعبين الضعفاء لم يتمكنوا من العيش بسبب أن قدراتهم العلاجية ضعيفة، و هذه محاكاة لأشخاص ذوي المناعة الصعيفة، و هناك سحرة في اللعبة قاموا بمحاولة لعلاج اللاعبين الضعيفين، و هذه محاكاة لمخيمات العلاج او الأدوية التي لا تقضي على الفيروس، يعني ليس علاج نهائي للوباء، و هذه الحادثة في اللعبة استمرت لمدة شهر، لحين قيام شركة blizzard بمعالجة الوباء، عن طرق ازالت الأكواد و هذه محاكاة للقاح الفعّال، حيث اللاعبين قد عاشوا تجربة فريدة من نوعها و قد احبوا اللعبة اكثر، و هذه الحادثة سببت شهرة اكثر للعبة، لأن الكثير من المجلات و المدونات و الصحف تحدثت عن اللعبة، و افضل شيء فعله في هذه الحالة ببساطة، هو لا شيء، لكي لا تنقل المرض حتى يتم حل المشكلة، اسأل الله الجميع الشفاء و العافية، فعلينا ان نتعلم من هذه الحادثة و الأخذ في الاعتبار لكي لا نصاب بالوباء في حياتنا الواقعية.

هذا كان كل شيء في موضوعنا اليوم، اذا اعجبتكم المقالة لا تنسوا مشاركتها مع أصدقائكم، هذه المدونة تعرض شرح عن الألعاب الاندرويد بشكل عام و عن لعبة دريم ليج سوكر بشكل خاص، فيمكنك القراءة عن هذه الألعاب و تحميلها من خلال رابط مباشر، استودعكم الله، إلى اللقاء في موضوع جديد، و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

ليست هناك تعليقات